شكل ازدياد عدد الوفيات الناتجة عن التقاط صور "سيلفي"خطرا أكثر مما تسببه هجمات أسماك القرش هذا العام.

وحسب ما نشرته صحيفة "ماشابل"الأميركية فإن 12 شخصا لقوا مصرعهم عام 2015 نتيجة القيام بمحاولة فاشلة لالتقاط صورة فوتوغرافية ذاتية "السيلفي"، فيما قتلت أسماك القرش 9 أشخاص فقط.

وأضافت الصحيفة أن التقاط "سيلفي" في مناطق غير معروفة لا يعد أمرا آمنا، وتأتي بالمكانة الأولى الحوادث المتعلقة بسقوط الناس من أماكن مرتفعة، وعلى سبيل المثال فإن سائحا يابانيا عمره 66 سنة سقط من أعلى السلم في ضريح تاج محل بالهند،وتشغل المرتبة الثانية الحوادث الناجمة عن الاقتراب الخطير من القطارات.