ارتفع معدل التضخم السنوي لأسعار المستهلكين في المغرب، إلى 2.3 في المئة، في حزيران، بعدما كان في حدود 1.9 في المئة، في أيار الماضي، بسبب زيادة أسعار الأغذية.

وبحسب المندوبية السامية للتخطيط، وهي جهاز الإحصاء الرسمي في البلاد، قفز معدل التضخم السنوي لأسعار الغذاء إلى 4.4  في المئة من 3.6 في المئة الشهر الماضي، نظراً لتزامن حزيران مع شهر رمضان.

وصعدت أسعار السلع غير الغذائية بشكل طفيف إلى 0.6 في المئة، في 12 شهراً حتى حزيران، من 0.5 في المئة، على أساس سنوي في أيار.

وأشارت المندوبية إلى انخفاض تكاليف النقل بـ0.6 في المئة، لكن أسعار الفنادق والمطاعم ارتفعت 2.4  في المئة.

أضف تعليق


كود امني
تحديث