نشر موقع صحيفة  "الديلي ميل " البريطانية أن فريقاً من الأطباء في مركز لانجون الطبي في نيويورك تمكن من إجراء أول عملية زراعة وجه  وصفت بأنها الأكثر نجاحاً  في التاريخ.

وحسب الموقع، كانت العملية لرجل الإطفاء باتريك هارديسون البالغ من العمر 41 عاماً الذي تعرض لاحتراق شديد في وجهه أثناء قيامه بإطفاء حريق، فقد بسببه أذنيه وشفتيه وجزءاً من أنفه وجفون عينيه وأصبح شكله مخيفاً .

الجدير ذكره أن هارديسون حصل على الوجه المزروع من أحد هواة ركوب الدراجة ويدعى ديفيد ويبلغ من العمر 26 عاماً  كان قد تعرض لحادث أليم.

وأكد الموقع أن هارديسون أخذ موافقة من أم الشاب أكدت من خلالها أن ابنها كان يتمنى أن يصبح رجل إطفاء يوماً ما .

أضف تعليق


كود امني
تحديث