سجلت فرنسا رقماً قياسياً مقداره 396 رياضياً في دورة الألعاب الأولمبية في ريو من 5 إلى 21 آب المقبل حسبما أعلنت اللجنة الأولمبية الفرنسية.
وأوضحت اللجنة الأولمبية الفرنسية أن هذا الرقم الذي يتوزع بين 228 رياضياً و168 رياضية، هو الأكبر في تاريخ مشاركات فرنسا في دورات الألعاب الأولمبية، متخطياً الرقم القياسي السابق في أولمبياد برشلونة 1992 حين شارك 352 رياضياً.
ويتخطى هذا الرقم أيضاً بفارق كبير عدد الرياضيين الفرنسيين في أولمبياد لندن 2012 الذي وصل إلى 332 رياضياً.
ويأتي هذا الارتفاع في عدد الرياضيين الفرنسيين بسبب تأهل عدد كبير من منتخبات الألعاب الجماعية، كرة اليد وكرة السلة (للرجال والسيدات)، الكرة الطائرة وكرة الماء (للرجال)، وكرة القدم للسيدات، فضلاً عن الرياضات الجديدة في ألعاب ريو كالغولف (تعود إلى الألعاب بعد غياب 112 عاماً) وسباعيات الركبي التي تشارك فيهما فرنسا بفئتي الرجال والسيدات.

أضف تعليق


كود امني
تحديث