قرر الاتحاد الأفريقي لكرة القدم استبعاد فريق وفاق سطيف الجزائري من بطولة دوري أبطال أفريقيا إثر أحداث العنف التي شهدتها المباراة أمام صن داونز الجنوب أفريقي.
وقال الاتحاد الأفريقي على موقعه الرسمي: (عقب الأحداث المؤسفة التي حصلت في المباراة بين وفاق سطيف وماملودي صنداونز اضطر الحكم إلى إنهائها قبل وقتها القانوني بسبب اجتياح الجماهير للملعب ورمي المقذوفات والحجارة والزجاجات والألعاب النارية ما أدى إلى إصابة بعض المشجعين ورجال الأمن، قررت لجنة مسابقات الأندية تطبيق الفقرة الثالثة من المادة 12 وعدّت وفاق سطيف خاسراً واستبعدته من المسابقةمن دون المساس بالعقوبات التي يمكن أن تفرضها اللجنة التأديبية للاتحاد الأفريقي).
وحسب المادة الثالثة من الفصل الثاني عشر فإنه اذا أرغم الحكم على إيقاف المباراة قبل نهاية وقتها الأصلي بسبب اجتياح الجماهير للملعب أو الاعتداء على الفريق الزائر، فان الفريق المضيف يعدّ خاسراً ويتعين استبعاده من المسابقة من دون المساس بالعقوبات الموجودة في القوانين.
وأوضح الاتحاد الأفريقي أنه بخصوص نتيجة المباراة فهي ملغاة وفقاً للمادة 11،13 للقوانين التي تنص على أنه اذا انسحب فريق بعد انطلاق مباريات دور المجموعات من دون أن يلعب نصف المباريات في هذا الدور، فإن نتائج المباريات التي شارك فيها هذا الفريق تعدّ ملغاة.
وتوقفت المباراة أكثر من 10 دقائق في الدقيقة الأولى من الوقت بدل الضائع بسبب شغب الجماهير الجزائرية التي اقتحمت أرضية الملعب ورمتها بالمقذوفات.
وكان الفريق الجنوب أفريقي متقدماً بهدفين لصامويل مابوندا والزيمبابوي خاما بايليات (63)، علماً بأن المجموعة تضم إنييمبا النيجيري والزمالك المصري.

أضف تعليق


كود امني
تحديث