أطلقت جامعة الشام الخاصة بالتعاون مع الجمعية العلمية السورية للمعلوماتية اليوم مسابقة البرمجيات للجامعات الخاصة بمشاركة 19 فريقاً.

وفي كلمته خلال الافتتاح أكد رئيس جامعة الشام الدكتور ياسر حورية أن أهمية المسابقة تنبع من أهمية علوم المعلوماتية التي باتت اليوم عصب الحياة ومحركها وتسهم بأداء أدوار مهمة في جميع المجالات الاجتماعية والاقتصادية والثقافية.

ولفت حورية إلى أن المسابقة تهدف إلى تشجيع المتميزين ودفعهم نحو مزيد من التفوق والإبداع للارتقاء بمستواهم التعليمي من أجل توظيف ملكاتهم وخبراتهم في مختلف الأعمال البرمجية.

من جانبه أوضح نائب رئيس الجمعية العلمية السورية للمعلوماتية مدير المسابقات الوطنية السورية الدكتور جعفر الخير أن المسابقة تعلم الطلاب روح العمل الجماعية والتعاون والتكامل وكيفية تقديم حلول برمجية جديدة والانتقال من مرحلة التلقي إلى مرحلة الإبداع.

عميد كلية الهندسة المعلوماتية في جامعة الشام الدكتور فادي إبراهيم أكد أن المسابقة تمثل عامل التقاء للجامعات السورية الخاصة وتتضمن لغات البرمجة المعتمدة وتتضمن طرح المشكلة الحياتية وحلها عبر تطبيقات وبرامج الحاسوب للمساهمة في حلها.

كما أكد عدد من الطلاب المشاركين في المسابقة أهميتها من ناحية أنها تتيح لهم فرصة التأهل للمشاركة في المسابقات الإقليمية والعالمية في هذا المجال.

الجدير ذكره أن المسابقة تستمر يومين وهي عبارة عن مسائل برمجية تتطلب مهارات برمجية من مختلف المستويات من حيث السهولة والصعوبة يتم على أساسها فرز الطلاب المتميزين في هذا المجال.

أضف تعليق


كود امني
تحديث