اتفقت وزارة التجارة الداخلية وحماية المستهلك ومحافظة دمشق اليوم على عقد جلسة أسبوعية خاصة مشتركة لمناقشة واقع الأسواق وتسعير المواد.
جاء ذلك خلال اجتماع موسّع بحضور وزير التجارة الداخلية وحماية المستهلك الدكتور عبد الله الغربي ومحافظ دمشق الدكتور بشر الصبان حيث تركز النقاش فيه على الواقع التمويني بالمحافظة وسبل التنسيق لخدمة قضايا المواطنين وتحسين الواقع الخدمي.
وأكد المشاركون في الاجتماع الحرص على استمرار توافر المواد الغذائية والاستهلاكية الضرورية للمواطنين وحثّ أصحاب الفعاليات الاقتصادية والتجارية على الالتزام بالقرارات ذات العلاقة بتداول الفواتير بين الحلقات التجارية والإعلان عن الأسعار وعدم البيع بأسعار زائدة ومنع الغش والاحتكار أو التلاعب بالمواصفات واتخاذ العقوبات الرادعة بحق المخالفين.
كما تركزت المداخلات على ضرورة رفد عناصر جهاز حماية المستهلك بالمحافظة بمئة عنصر جديد وتزويدهم ببطاقة أو هوية خاصة تتضمن اسم العنصر ومكان مهمته وإخضاعهم لدورات تدريبية، فضلاً عن ضرورة وضع تسعيرة واضحة ودقيقة لوسائط النقل داخل المحافظة ومراقبة عمل المسالخ الخاصة والتزامها بالشروط الصحية والضوابط المحددة.
الوزير الغربى أشار إلى أن أي تجربة أو إجراء ناجح في دمشق سيتم تعميمه على باقي المحافظات، مؤكداً الحرص على إنجاح أي خطوة بناءة تتخذها مجالس المحافظات تحمل الخير والمصلحة والمنفعة للمواطن.

أضف تعليق


كود امني
تحديث